hamadeys
اهلاًوسهلاً بك فى منتدي حمادي الثقافي ,,, فضلاً شاركنا برأيك وتعليقاتك عن مواضيع المنتدي

hamadeys

منتدي حمــــــــادي
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولRADIOصلاة النبيرمضانراديو بي بي سي korma.com
حاول شاركنا بافكارك في كيف نساعد المحتاج
نرجو منكم المشاركة فى هذه الموضوع
*******كيف نحارب التحرش الجنسي ********
الزائر الكريم ما رئيك فى المنتدي ,, الاسم ,,المواضيع ,الصفحات شكرا ليك كتير على مساهماتك و تعليقاتك

شاطر | 
 

 رابطة طلاب وخريجي كورما

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 37
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/01/2010
الموقع : مدير

مُساهمةموضوع: رابطة طلاب وخريجي كورما   الأحد يوليو 25, 2010 7:03 am

الخرطوم: اسماعيل آدم
شنت ميليشيات الجنجويد المرعبة المتهمة بارتكاب الفظائع الانسانية في دارفور، هجوما واسعا على القرى في الاقليم المضطرب، أسفر عن مقتل 58 من المدنيين وجرح 7، ردا فيما يبدو على الهجوم الذي شنه متمردون على بلدة «حمرة الشيخ» في كردفان الاثنين الماضي. ولم تعلق الحكومة على الهجوم، غير أن مسؤولا في الأمم المتحدة أعرب عن قلقه ازاء الاوضاع الامنية والإنسانية في اقليم دارفور، ووصفها بأنها «معقدة»، ودعا الى «توسيع» اتفاق ابوجا للسلام في دارفور ليشمل أكبر عدد من الحركات المسلحة.
وقال رئيس رابطة طلاب وخريجي الجامعات والمعاهد من منطقة «كورما» في شمال دارفور، ان قوة كبيرة مدججة بأنواع مختلفة من الاسلحة هاجمت كورما بدعم من الحكومة أسفر عن مقتل «58» شخصا من المدنيين، وجرح في الهجوم الذي وقع الاربعاء الماضي 7 آخرون. وقال في تصريحات في الخرطوم، ان الهجوم طال الى جانب كورما مناطق «دليل، وضكير، وجحافل، وحلة كندى، وام كشرك، وحلة مهدي»، وذكر ان من بين القتلى «الهادي أحمد الزين، وعبد الرحمن عمر، وايوب ابكر، ومحجوب محمد، وصلاح ادم، وتور احمد، وادم عثمان». ودعا المسؤول الطلابي محبي الانسانية لوضع حد لمأساة اهل «كورما».

وكان يان برونك، الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة، قال في مؤتمر صحافي عقده في الخرطوم امس، ان الاوضاع الامنية على الارض غير آمنة بسبب استمرار الانتهاكات والخروقات التي تحدث لاتفاق ابوجا لسلام دارفور واتفاق انجمينا لوقف اطلاق النار بين المتصارعين في دارفور.

وحذر المسؤول الدولي من ان الاوضاع في معسكرات النازحين مرشحة الى نشوب حرب قبلية اخرى بين انصار عبد الواحد محمد نور زعيم فصيل حركة التحرير الرافض لاتفاق ابوجا، وبين فصيل منى راكو مناوي فصيل حركة التحرير الموقع على الاتفاق. واشار الى اشتباكات وقعت في معسكرات النازحين، وقال: «هناك معارك في مناطق كلكل وكورما» في شمال دارفور بين أنصار نور ومناوي.

وكشف ان المعارك مستمرة بين الحركات المسلحة من جهة، وبين الحركات مع بعضها من الجهة الاخرى. واضاف ان حرق القرى والاغتصاب مستمر، وكشف ان بعض المناطق في الاقليم تعرضت لانتهاكات واغتصاب للنساء من قبل الميليشيات المسلحة، لم يحدد هويتها. ووصف برونك الأوضاع حول مدينة الفاشر، كبرى مدن دارفور، بأنها معقدة وغير مستقرة.

واعتبر المسؤول الدولي الهجوم الذي تعرضت له منطقة حمرة الشيخ في اقليم كردفان الاثنين الماضي من قبل مسلحي دارفور بمثابة توسيع لدائرة العنف وإخراجها من دارفور الى كردفان. وقال ان تكرار مثل هذه الهجمات ستجعل اتفاق ابوجا معلقا. ونفى برونك علمه بمشاركة فصيل نور في الهجوم على حمرة الشيخ، وقال: «نور أكد في وقت سابق بأنه ملتزم بوقف إطلاق النار».

وقال برونك، ان الوضع بشأن نشر القوات الدولية في دارفور رهن التفاوض، وسيظل كما هو خاصة بعد رفض الرئيس البشير نشر تلك القوات، وأضاف: «سيستمر الوضع الحالي الى ان نجد الضوء الاخضر». وحول خلاف بين الامم المتحدة والحكومة بشأن وجود الاولى في شرق السودان، توقع برونك ان يستمر وجود المنظمات الانسانية في الشرق.

وكانت الولايات المتحدة أدانت الهجوم الذي شنته جبهة الخلاص الوطني على مدينة حمرة الشيخ أخيرا. ووصف البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية الاميركية، أول من أمس، أعضاء الجبهة بأنهم أعداء للسلام. وقال البيان، ان الاعتداء على حمرة الشيخ يمكن أن يفرض الاتحاد الافريقي بموجبه عقوبات محددة تتضمن المنع من السفر، وتجميد ارصدة ضد كل الاشخاص والمجموعات التي تهدف لتقويض اتفاقية دارفور للسلام أو إعاقة تنفيذها أو انتهاك وقف إطلاق النار الشامل، مشيرا الى ان القائم بالاعمال الاميركي بالخرطوم، كمرون هيوم، وفريقه في الخرطوم، يواصلون اتصالاتهم مع الحكومة السودانية كطرف معني بتنفيذ بنود اتفاقية سلام دارفور. وامتدح البيان القادة من فصيل عبد الواحد من حركة تحرير السودان، وكذا القادة من حركة العدل والمساواة الذين وقعوا على إعلان الالتزام باتفاقية سلام دارفور في الثامن من يونيو (حزيران) الماضي. وحذر البيان من مغبة استمرار العنف في دارفور، واستغلال دارفور مسرحا للهجمات على كردفان، وتشاد.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tham.lightbb.com
 
رابطة طلاب وخريجي كورما
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
hamadeys :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: